أبو عزرائيل.. أحد أشهر وجوه الحرب يقر: شويت ثلاثة ارهابيين قوقازيين دواعش وهم أحياء..ثأرا لشهداء العراق

img

أبو عزرائيل.. أحد أشهر وجوه الحرب يقر: شويت ثلاثة وهم أحياء

 أقر المقاتل الشهير في صفوف الحشد الشعبي، الذي يغلب عليه الشيعي، أيّوب فالح حسن الربيعي والمعروف باسم أبو عزرائيل بقيامه بحرق ثلاثة أشخاص قيل أنهم من مسلحي تنظيم داعش وهم أحياء.

وكان أبو عزرائيل يؤكد مضمون مقطع مصور مرعب نشر على الانترنت قبل أشهر ويظهر وهو يقوم بحرق ثلاثة أشخاص قال إنهم من مسلحي تنظيم داعش في واحدة من المشاهد العنيفة للحرب التي تخوضها القوات العراقية والمقاتلين المتحالفين معها منذ أكثر من عامين ضد التنظيم المتشدد.

وقال أبو عزرائيل في تصريحات صحفية اطلعت عليها شفق نيوز، “ببساطة، أنا أذيقهم العذاب فى الحياة والموت، حتى الميت منهم، أخرجه من قبره وأحرقه، ومن وجهة نظرى يجب قتل الدواعش شر قتلة، لما يفعلونه فى عراقنا الحبيب، وسأريهم النار فى الدنيا قبل الآخرة”.

وتعليقا على مقطع الفيديو وبشأن هوية من لقوا حتفهم حرقا فيما إذا كانوا من سنة العراق، قال المقاتل الشيعي، ذات البنية الضخمة، “لم يحدث أن قمت بشواء أي من أهل السنة، وما شويتهم هم ثلاثة أشخاص فى منطقة بيجى، لأنهم مقاتلون دواعش فى كتيبة دابق الداعشية الخاصة بالعمليات الخاصة، وللعلم فهم ليسوا عراقيين أصلا، بل إنهم قوقازيون”.

وبعد هذا المقطع وفيديوات أخرى ظهر فيها أبو عزرائيل يتوعد فيها مسلحي داعش بسحقهم وطحنهم إلى دقيق، بات أحد أشهر وجوه الحرب في العراق.

وحاول الكثير تصوير أبو عزرائيل على أنه أحد الأبطال الخارقين في الحرب ضد داعش، لكن آخرين رأوا أن بطولاته لا تتعدى الساحات الخالية التي يقوم بتصوير مقاطع الفيديو على أرضها.

ويرد على ذلك بالقول، “أنا الناطق العسكرى الرسمى لحركة العراق الإسلامية، والمعروفة باسم كتائب الإمام علي في العراق والشام، كما أنني أيضا مسؤول مجموعات خاصة هي القوات الخاصة لكتائب الإمام علي، فكيف يقال إننى مجرد ممثل كوميدي؟ أعتقد أنه لا يوجد رجل في العالم يلعب بالموت كي يصور مشهدًا فنيا أو كى يحصل على بروبوغندا إعلامية”.

ويقول أن لديه أيضا مقاطع مصورة اثناء خوضه قتالا حقيقيا ضد داعش وانه سينشرها في الوقت المناسب.

ويشير أبو عزرائيل إلى أنه ليس لديه مشكلة مع السنة في العراق وانما مسلحي تنظيم داعش الذين يقول انهم من الطائفة السنية.

شفق نيوز

1657total visits,1visits today

الكاتب shababek

shababek

مواضيع متعلقة

2 تعليق على “أبو عزرائيل.. أحد أشهر وجوه الحرب يقر: شويت ثلاثة ارهابيين قوقازيين دواعش وهم أحياء..ثأرا لشهداء العراق”

  1. بلا شك ان الدواعش يستحقون أشد العذاب لما اقترفوه بحق بلدنا العراق وأبناءه المسالمين ، ولكن لا يمن تجاهل الحملات الإعلامية العالمي والإقليمية تحديداً وتأثيرها في تأليب الرأي العام العالمي ضد الحشد الشعبي الذي يواجه حرباً إعلامية تشويهية لا تقل خطورة عن المعركة العسكرية ، ولذا فإن تجاهل كل هذه الحقائق والتصرف بشكل غير مسؤول قد تكون له عواقب سيئة وقد حدث ذلك بالفعل ، ثم ماهي الرسالة التي يريد بعض اخوتنا في الحشد من توجيهها للخصم أو لمن يتخندق معه ؟ اننا ذو بأس شديد ؟ لقد اثبت المقاتل العراقي قدرته على حسم اخطر المعارك لصالحه والتفوق في كل المعارك التي يخوضها رغم كل الصعوبات التي يضعها بعض الخونة الموجودون في داخل الحكومة نفسها ، كل ما يجري في ساحات القتال يراه العالم أولاً بأول وهذه فرصة لإظهار اخلاقنا العسكرية والانضباط في الأداء وتنفيذ وصايا القيادات العسكرية والمرجعيات الدينية والأخلاقية واعتقد اذا فعلنا ذلك سنكون قد حققنا نصراً اخر على بيئة داعش وفوتنا عليهم فرصة التشهير والتهويل والتلفيق على الأهداف التي جاء من اجلها هؤلاء المقاتلون وهم يحملون ارواحهم على اكفهم للحفاظ على وحدة العراق باهله قبل ارضه وما يحدث من تصرف بعض المقاتلين وان كان بحسن نية ، قد اساء لتلك الرسالة البليغة ، كما انه لم يبعث برسالة اطمئنان لابناء السنة والذين يتعرضون الى حملة إعلامية مركزة الهدف منها زرع الخوف وعدم الثقة من الشريك في الوطن وهو الشيعي هنا ، ما حصل قد حصل ولا نستطيع منعه بالتوسل للأخ أو عزرائيل بعدم فعله مع الأسف .

  2. انها منافسه مع القائد الكبير البرزاني لان البرزاني يعتبر كباب اربيل فخر الصناعه الكرديه خصوصا اذا قدموه مع لبن اربيل ولكن الاخ ابو عزرائيل دخل طريقه جديده لشوي الكباب وبواسطة الشيش الكبير , طبعا هذه الطريقه جعلت ابوبكر الصديق البغدادي يفكر بمصيره وهو مشيش وينتظر ايحطونه على النار الموجره , فوت بيها ابن الملحه بارك الله بيك وبكل منتسبي الحشد الشعبي المبارك .

اترك رداً