الحجية كرامة تنعم باموال العراقيين

img

عندما تفتح دكان اعلامي وتنفخ فيه روح السياسيين الفاشلين وتروج لهم بثمن مدفوع..تصبح منهم وتتصور نفسك معبود الجماهير وحلمهم المستقبلي…هذا ما فعله المذيع الفيلي احمد ملا طلال…فهذا الشاب المغرور سلك نفس طريق الفيلي الاخر محمد الطائي ..وتصور نفسه معبود الجماهير وان الامور عبرت على عقول الناس..ولكن مملكة كذبه وفساده واستهتاره ..انطوت بطريقة هزلية ومخزية…
فاحمد ملا طلال استغل منبر البعثيين قناة الشرقية وذهب بعيدا ..حتى اسس له حزب اسماه بالمدني على طريقة العبايجي ودعبول وبلبول البريج…فهل سينجح حمودي البهلوان ..ام ستكون نهايته مثل نهاية حمودي الاخر…العار لكل من يتاجر بمشاعر الناس من اجل مجد رخيص..
—-
الحجية كرامة تنعم باموال العراقيين اما في اربيل او عمان او دبي..تشتري ماتشاء وتغدق على اهلها واقاربها بما يشتهون ويطلبون…فالحجية كرامة لن ترى السجن لانها مثل القطان والشعلان والسامرائي والسوداني وبرزاني ..الخ..لن يمسسها قانون لانها فوقه

أعلنت هيئة النزاهة، الأحد، أن محكمة الجنايات المختصة بقضايا النزاهة أصدرت حكماً غيابياً بالسجن لمدة خمس عشرة عاما لمدير مصرف الرافدين فرع الإعمار والإسكان سابقاً، عازية السبب لاستغلالها وظيفتها بإحداث ضررٍ عمدي بالمال العام.

وقالت الهيئة في بيان تلقت السومرية نيوز نسخة منه، إن ” محكمة الجنايات المختصة بقضايا النزاهة في بغداد أصدرت حكماً غيابياً بالسجن لمدة خمس عشرة عاما على المتهمة كرامة حسن علوان”، مؤكدة أن “المدانة الهاربة أحدثت ضرراً بالمال العام بلغت قيمته (1,400,808,099) مليار دينارٍ؛ عبر قيامها بالاتِّفاق والاشتراك مع متهمين آخرين بابتياع أربعة صكوكٍ مزورة على أساس أنها مسحوبةٌ من الشركة العامة للفوسفات لمصلحة أحد المتهمين أثناء عملها كمديرة لمصرف الرافدين فرع الإعمار والإسكان”.

أعلنت وزارة التخطيط والتعاون الإنمائي العراقية، اليوم السبت، إن التعداد السكاني للبلاد وصل أكثر من 37 مليون نسمة، مع بقاء معدل النمو السكاني السنوي عند 2.61%.
ووفقا لإحصائية جديدة أعدها الجهاز المركزي للاحصاء (يتبع وزارة التخطيط) فإن “التقديرات السكانية في العراق لعام 2017 تشير الى ان عدد السكان وصل إلى 37.139.519 نسمة، ومعدل النمو السكاني ما يزال مرتفعا عند معدلاته السابقة حيث بلغ 2.61 في المئة”.
********

البومه نجيبه نجيب: بغداد تتجاهل التعامل مع الكورد والعبادي نكث عهوده

اكدت النائبة عن الحزب الديمقراطي الكوردستاني نجيبة نجيب، اليوم السبت، ان الكورد لم يعد مرغوباً بتواجدهم في بغداد.-نجيبه نجيب قالت قبل الاستفتاء الانفصالي..مقعدي في برلمان العراق يروح فدوه لاستقلال كردستان..والان تتكلم عن حقوق وان العبادي لابسهم لبسة النعال بالشتاء..-

وقالت نجيب في بيان “نشعر بأن هنالك توجيهاً من القيادات العليا في الحكومة بعدم التعامل او تسهيل مهمة النواب الكورد في بغداد في الوزارات ومؤسسات الدولة”، مبينة ان “أغلب الوزراء والوكلاء والمدراء ورؤساء الهيئات لا يجيون على اتصالاتنا من اجل الاستفسار والسؤال عن قضية معينة او الاحتجاج على قرارات وقوانين”.-عصابة القجقجية لازال تناور وتكذب لكسب الوقت..

واضافت ان “هذا الامر بدأ بعد الاستفتاء والقرارات التي اتخذتها الحكومة العراقية ضد المواطنين في اقليم كوردستان”، مشيرة الى ان “تلك القرارات تضرر منها المواطن الكوردي بالدرجة الاساس”…-اذا ليش طبلتي للانفصال يا بومه..

وتابعت ان “الاجراءات المتمثلة بغلق المطارات والمنافذ أثرت على المواطنين ولم تؤثر على المسؤولين”، مبينة ان “حكومة بغداد غير جادة بدفع رواتب الموظفين، وهذا يعكس الوعود السابقة التي تعهد بها رئيس الوزراء حيدر العبادي حيث ان الاجراءات لم تتوقف عند قطع الرواتب واغلاق المطارات، بل تعدت الى قوت الفلاح حيث لم يتم ارسال حصة الفلاحين في الاقليم من واردات الاعوام السابقة”.-لايقبلون سيادة الدولة على الحدود والمطارات لان هذه الاماكن كانت منافظ دخول الارهاب والقجق وتخريب الاقتصاد العراقي…وتضرر من غلقها ليس المواطن بل عصابات القجق والتهريب والسرقة والانفصال وبرنارد ليفي وخليل زاد…ونجيبه نجيب..

4761total visits,4visits today

الكاتب shababek

shababek

مواضيع متعلقة

اترك رداً