وكالة الأنباء الصينية :بعد تهم فساد في البلاد صلاح عبدالرزاق ، أقدم على الانتحار

img

من اجل قص اجنحة السيد نوري المالكي…تم تصفية الحساب معه عبر السيد صلاح عبدالرزاق رئيس مجلس محافظة بغداد السابق..ولاينكر احدا ان اغلب حاشية السيد المالكي كانوا من عتاة الفاسدين والناهبين للمال العام والمجرمين..ومنهم ال الركابي وابنه احمد واحد المعممين المكطمين في النجف يدعى الشمري..ويتكلم عنه الناس بانه لايقل طغيان عن عدي وقصي…ومن المؤكد ان صابر العيساوي وعلي التميمي والعضاض والنهاش والهباش وغيرهم من ازبال الفساد كانوا محميين من تياراتهم وليس تيار المالكي فقط…فمن حاسب بهاء الاعرجي الذي سرق مليارات الدولارات ..لا احد لان خصم المالكي وهو السيد مقتدى الصدر خبأه في النجف لمدة شهرين ومن ثم اطلقه ليذهب وقبل ايام خرج على الاعلام وكان شيئا لم يكن…واكثر الامور قرفا هو ان نرى سفير العراق في المانيا السابق وهو اخو مدير مكتب بيت الحكيم في طهران سابقا وهو يجلس الى جانب السيد الجعفري في وزارة الخارجية.حاليا.وانا شخصيا وعن تجربة خبرت السيد السفير وهو حسين الخطيب..وهذا الشخص خدم مسعود برزاني والتصق باخوه دلشاد في برلين والذي يمثله في المانيا. اكثر من ماكان يعنيه الجالية والعراق…وهناك شبهات فساد تزكم الانوف عنه وعن حاشيته…وخاصة صفقة شراء بناية السفارة في برلين..وله املاك كثيرة في هولندا ويديرها ابنه..وكذلك له مصالح كثيرة في اربيل…هكذا يتردد بين من يعرفون الخبايا..
فصلاح عبدالرزاق من المؤكد انه سيعيش في بحبوحة مالية في بلده الثاني هولندا ..ولن يحاسبه احدا على سرقاته لانه الان مجرد كبش فداء في حلقات السباق على عرش السلطة بين الاحزاب والتكتلات المتنافسة على غنيمة حكم العراق…والطريف في الامر ان جميع هؤلاء الذين ذكرناهم من الاقوام التي نزحت الى العراق وليس ابناء العراق الذين لايجدون ماء الشرب في انهار دجلة والفرات او يسكنون في بيوت الصفيح.او انهم مثل حالي مهددون بالصك لانني اتكلم الحقيقة ….لان الاموال التي سرقها الوافدون كانت مخصصة للبنى التحتية التي تدمرت بفعل حروب اخوانهم وابناء جلدتهم من الوقاويق الشركس والمكطمين البعثيين…
لن نصدق الكلام عن الفساد ومحاربته الا ونجد بهاء الاعرجي وصلاح عبدالرزاق وحسين الخطيب والبولاني والوائلي والزبيدي واية الله العظمى مها الدوري وزوجها الرفيق الركن ..وليخسأ الخاسؤون…وهم مكبلون بالاصفاد …وتسترجع الاموال التي سرقوها حتى تستكمل المشاريع التي عطلوها…
وفي احدى المرات كنت مدعوا لحضور ذكرى جليلة وهي ذكرى استشهاد السيد العلامة محمد باقر الصدر واخته الشهيدة بنت الهدى..وجائني عديل بهاء الاعرجي والذي كان قنصلا في برلين بعد ان كان لاجئا مرفوضا في المانيا وسبب رفضه انه كان يعيش في اقليم شمال العراق كشيوعي…وهو الان وزير مفوض في وزارة الخارجية وسفارة العراق في مصر ..اصر على دعوتي لتناول الغذاء في مطعم يمتلكه عراقيين..وكان الموضوع هو توصيل رسالة من بهاء الاعرجي…ان اغلق فمك ..الا تخاف على نفسك وعلى اهلك…وكان ردي عليه..الله يمهل ولايهمل…
نفس الكلام جائني من احد الوقاويق عبر النت وحتى اتصال تلفوني..نحن بانتظارك في العراق ويسال عنك ابو حسن..ولم اعرف من هو ابو حسن الا بعد ان انشقت قوات بدر عن الحكيم واصبحت مع المالكي..وتبين ان ابو حسن هو السيد هادي العامري..وان هذا الذي هددني سكت سكوت اهل القبور ولم اسمع عنه مطلقا…الى ان ذكرني تهديد مباشر احدهم بالصك…
الفساد الحقيقي هو ان تهمش اهل البلاد وتستعين بالغرباء من البعثيين والمتطرفين القوميين والمستعربين وجهاز دولة صدام المقبور…فلهؤلاء خبرة في عزل الشعب بشتى الحجج..وهم دهاة في اظهار الباطل على شكل حق…
نتمنى على السيد العبادي النجاح في دعوته..ولكنها تبقى ناقصة ان لم يعتمد على ابناء البلاد المهمشين والمحاربين من قبل الفاسدين …
*******
ذكرت وكالة الأنباء الصينية ، أن مسؤولا عسكريا يواجه تهم فساد في البلاد، أقدم على الانتحار، يوم الثلاثاء.

وورد في بيان رسمي، أن الجنرال زانغ يانغ، عضو اللجنة العسكرية المركزية، أقدم على شنق نفسه بمنزله في الثالث والعشرين من نوفمبر الجاري.

وكان يانغ يخضع للتحقيق بسبب ‘انتهاك خطير للانضباط’ وكان على علاقة بمسؤولين آخرين كبار سقطوا بسبب الفساد، ويشتبه في أنه تلقى رشاوى، ولم يتمكن من توضيح مصدر ممتلكات باهظة الثمن’.

وكان الجنرال زانغ أحد آخر أهداف حملة مكافحة الفساد التي يشنها الرئيس شي، وتستهدف الحكومة والجيش على حد سواء.

وخضع الجنرال جانغ لتحقيق بسبب علاقاته مع غو بوتشيونغ وشو كايهو القائدين السابقين الرفيعين في الجيش اللذين اقصيا بسبب قضايا فساد.

وتشير أرقام رسمية أن الحملة قادت إلى معاقبة 1.5 مليون من كوادر الحزب الشيوعي الصيني منذ 2012 على المستويين الوطني والمحلي.

4502total visits,81visits today

الكاتب shababek

shababek

مواضيع متعلقة

3 تعليق على “وكالة الأنباء الصينية :بعد تهم فساد في البلاد صلاح عبدالرزاق ، أقدم على الانتحار”

  1. ماكو شي على ارض الواقع العبادي اطلق التهديد وسكت عنة.. وبدات الحكومة بالضغط على الصغار ولم تبدي من قمة الهرم كما فعلا محمد بن سلمان بعتاة الفاسديين في السعودية يا ترا هل محمد بن سلمان ولي عهد السعودية او الملك الفعلي ..اقوى وافضل من العبادي نعم ..نعم انة افضل .. العبادي اطلق هوسة ولم يطلق بيان هام بالقبض على الفاسدين واولهم رؤؤساء الكتل على الشعب اخذ دورة بفضح الفاسدين ..تعلموا من محمد بن سلمان ..رغم ان الوليد بن طلال اغنى اغنياء العالم وضع في الحجز ولم تشفع مليارتة لة صفيت اموالة ..واودع السجن ..مقتدة حيال عقد صفقة مع محمد بن سلمان بالحماية اذا وقف علنا ضد الحشد الشعبي وتبرا منة ..صلاح وفلاح لن ينتحروا ستهنون باموالهم المسروقة..اول خطى الفساد بدات بالضغط على الناس الذين كسبوا اموالهم بالحلال بالعراق ووضعوا اموالهم ومدخراتهم بالعراق ..اما الافاعي والحيتان من مناضلي حزب الدعوة وقوات بدر والتيار الصدري ..صروفوا اموالهم خارج العراق ..تصورا حتى الدول والمدن التي لم ندرسها بالتاريخ والجغرافية وصلها الفاسدين الحراميية ليضعوا اموالهم فييها ولتزدهر هذة الدول باموال الشعية المغضوب على امرهم …من قبل الشنيعة الحاكمة ..لم انتقد حرامية السنة الذين سببوا كارثة بالعراق بسبب طائفيتهم المقيتة الحاقدة على الشيعة وبسب عدم وطنيتهم ادى الحال الى المحال …رسالة الى العبادي لا نريد تستر على الفاسدين الحراميية..نريدها عبرة ..اذا فعلتها فعلا سننتخبك مجددا حتى لو كنت بدون حزب او كتلة ونريدك كذالك . جيب اصليح وافليح للسجن وصير ابو حقيقي ستجد كل العراقين حولك لو كنت وحدك بكتلة او حزب.

  2. اتعرفون اشون بدت الحكومة بمحاربة الفساد ..اوكي..بدات بالضغط على مكاتب الضريبة في المحافظات باخذ ضريبة اكبر لسد العجز في الميزانية وملئ مما سرق من الحيتان الكبير..يعني الحرامي الكبير يخزن ويجمع ..ويعوض عنة مال الفقير ..

  3. حرائق الشورجة الاخيرة هي لطمس الحقيقة ومن فعلها سارق كبير في الحكومة. معناها الحلقة المفرغة اصلا ضاعت وضاع الدليل لتهريب الاموال….يعني معادلة رياضية المهرب من الاموال من قبل الاحزاب من دولار لا يساوي الداخل فعلا من بضائع .

اترك رداً