العبادي للشعب الكردي: أنتم مواطنون درجة أولى وسنتقاسم رغيف الخبز معكم

img

خاطب رئيس الوزراء حيدر العبادي الشعب الكردي باللغة الكردية في رسالة اكد فيها انهم مواطنون من الدرجة الاولى، متعهدا بعدم السماح بالحاق اي آذى بكم وتقاسم رغيف الخبز سوية.

وجاء في بيان لمكتب العبادي الذي نشر باللغة الكردية اليوم 30 أيلول 2017 “الى شعبنا في اقليم كردستان، نحن ندافع عن المواطنيين الكرد كما ندافع عن جميع العراقيين ولن نسمح باي اعتداء عليهم”.

وأضاف مكتب رئيس الوزراء أن “السيطرة على إيرادات النفط في اقليم كردستان من قبل الحكومة الاتحادية هي لتأمين رواتب الموظفين في كافة مناطق الاقليم.

واوضح أن “الحكومة المركزية ستحافظ على كافة حقوق ومكتسبات المواطنين، من ضمنهم مواطنو كردستان”، مضيفا أن اي قرار يصدر سيأخذ بعين الاعتبار حقوق الشعب الكردي، مؤكدا بأنهم لن يسمحوا بأي تهديد يتعرض له مواطنو الاقليم.

وتابع مكتب العبادي أن “السيطرة على النافذ الحدودية (البرية والجوية) في الاقليم من قبل المركز ليس الهدف منها تجويع الشعب الكردي ومنع استيراد المواد الغذائية وفرض الحصار على مواطني كردستان”.

وكان مكتب رئيس الوزراء اكد ان “الحكومة العراقية تحافظ على حقوق ومكتسبات جميع ابناء شعبنا، وبضمنهم ابناء الشعب الكردي، وان اي اجراء يتخذ تراعي فيه عدم المساس بهم”

وأشار في بيان وزعه الى ان سيطرة الحكومة المركزية على المنافذ البرية والجوية في اقليم كردستان “ليست للتجويع و منع المؤن والحصار على المواطنين في الاقليم كما يدعي بعض مسؤولي اقليم كردستان ويحاولون ترويجه، انما هي اجراءات لدخول وخروج البضائع والافراد الى الاقليم تحت سيطرة الحكومة الاتحادية والاجهزة الرقابية الاتحادية، كما هو معمول به في كل المنافذ العراقية لضمان عدم التهريب ولمنع الفساد”.

ولفت أيضا الى ان “فرض السلطة الاتحادية في مطارات اقليم كردستان يتمثل بنقل سلطة المطارات في كردستان الى السلطة الاتحادية حسب الدستور كما هو الحال في كل المطارات العراقية في المحافظات الاخرى وحسب ما معمول به في جميع دول العالم” مؤكدا ان “الرحلات الجوية الداخلية مستمرة ، وبمجرد نقل سلطة المطارات في الاقليم الى المركز فإن الرحلات الدولية ستستمر”.

وأضاف “هذا الامر لا يمثل عقوبة للمواطنين في الاقليم انما هو اجراء دستوري وقانوني اقره مجلس الوزراء لمصلحة المواطنين في كردستان والمناطق الأخرى”.

وبدأ مساء الجمعة 29 ايلول 2017 فعليا تنفيذ قرار مجلس الوزراء القاضي بايقاف الطيران الدولي من والى الاقليم لحين نقل السيطرة على مطاري السليمانية واربيل الى سيطرة وادارة السلطة الاتحادية.

في المقابل اعتبر المتحدث باسم حكومة اقليم كردستان سفين دزيي ان قرار إلغاء الحكومة العراقية لحركة الطائرات في مطاري أربيل والسليمانية بأنه “عقاب وحصار جماعي على شعب كردستان”.

وقال دزيي في بيان له ان ” تنفيذ قرار الرئيس العراقي حيدر العبادي عقوبة جماعية وحصار جماعي على شعب كردستان واصرار على هذه الخروقات القانونية والانسانية تجاه شعب كردستان بذريعة فرض السلطات الفدرالية للعراق”، لافتا الى ان “هذا القرار يعرقل الزيارات المتكررة للمرضى والبيشمركة الجرحى في الحرب ضد داعش لخارج البلاد والبعض منهم بحاجة الى الرعاية الطبية المستمرة”.

ولي ولي ولي ولي العهد لامارة اربيل البرزانية الاشتراكية العظمى

609total visits,2visits today

الكاتب shababek

shababek

مواضيع متعلقة

تعليق واحد على “العبادي للشعب الكردي: أنتم مواطنون درجة أولى وسنتقاسم رغيف الخبز معكم”

  1. الحلاوي

    طبعا حيدر العبادي خادم للكرد الداعمين لداعش في ذبح الشعب العراقي

اترك رداً