رئيس جيبوتي يتوسط بين بغداد واربيل

img

حسن الخفاجي

Hassan.a.alkhafaji@gmail.com
بذل رئيس جمهورية جيبوتي الشقيقة جهودا مشكورة في الوساطة بين حكومة المركز وبين السيد مسعود برزاني، ربما تثمر جهودة قريبا في تدخل اممي يعصف بنا ويضاعف من حدة الأزمة . ونحن نمتدح فخامة رئيس جيبوتي لا بد لنا من ان نشيد بالوقفة الكريمة لابنته شيرين التي وصفت حكومة بغداد بالحكومة الطائفية.

حسب دستور جيبوتي الذي كتب في المنطقة الغبراء ، فان من أولى مهام الرئيس المبجل الحفاظ على وحدة البلاد وحماية الدستور.

سؤالي الى السيد رئيس جمهورية جيبوتي الاتحادية كاكا فؤاد معصوم . لنفترض ان البصرة ارادت الانفصال:
هل ستتوسط بينهم وبين المركز وتطرح مبادرة وتضع سقفا زمنيا وتطلب تدخل الامم المتحدة، ام تُمارس مهامك الدستورية وترفض طلب الانفصال، وتعلن ان الدستور العراقي الذي تحرسه لا يسمح بالانفصال؟..

شكرا لك يا فخامة الرئيس ولابنتك التي تتقاضى راتب مستشارة من اموال نفط المغضوب عليهم في جنوب العراق.

اعترتني مشاعر غريبة، بعدما طرح السيد رئيس الجمهورية مبادرته وتوسط لحل أزمة الاستفتاء . تصورت السيد معصوم رئيسا لدولة جيبوتي وليس رئيسا للعراق، كي يطلب التوسط ويطرح المبادرات بدل ان يصدر القرارات، التي تبطل الاستفتاء باعتباره مؤتمنا على تطبيق بنود الدستور!.

هل تنسجم مبادرة السيد معصوم مع ما جاء في المادة ٦٧ من الدستور العراقي التي جاء فيها: (رئيس الجمهورية هو رئيس الدولة ورمز وحدة الوطن يمثل سيادة البلاد ويسهر على ضمان الالتزام بالدستور والمحافظة على استقلال العراق وسيادته وسلامة أراضيه).

موجة الرفض والاستنكار الكبيرة لمبادرة السيد معصوم من قبل كل ساسة العراق الرافضين للاستفتاء باستثناء حركة التغيير الكردية، تدل على ان المتحاصصين يريدون التنكر لسابقة سيئة أوجدوها وهي المحاصصة اللعينة، التي فرضت على الرئيس معصوم ان يكون تابعا لحزبه وقوميته.

اغرب مافي مبادرة السيد حامي وحارس الدستور الموقر: انه يريد اشراك الامم المتحدة، لقد وضع سقفا زمنيا لإنجاز بنود مبادرته، والمبادرة تؤجل الاستفتاء ولا تلغيه وتعطي الحق للاقليم بإجراء الاستفتاء في حال فشل المفاوضات. لا غرابة بذلك، لان السيد معصوم لايمكن الا ان يكون قوميا، لانه شب وشاب وهو يُؤْمِن ويعمل بحزب قومي كردي وحزبه هما من جاءا به وبابنته المصون الى موقع الرئاسة.

هل من المعقول ان تطلبون من القومي نزع ثوبه القومي وارتداء ثوب الوطنية ان تعارضت المصالح القومية مع الوطنية؟.

موجة النكات المسيئة لشعبنا الكردي، التي امتلئت بها وسائل التواصل الاجتماعي والتي يقابلها شتائم بذيئة من قبل موتورين تسب الشيعة دون غيرهم من العراقيين، ان بعض من يسبون ساسة الشيعة يعممون الشتائم لتشمل عموم الشيعة, ومن بين هؤلاء الذين يشتموننا أكراد الشيعة!.

التصعيد الاعلامي المركز المراد منه تاجيج الأوضاع ودفعها نحو الهاوية، يدل على ان اصحاب اجندات دخلوا على خط الأزمة، اخص منهم بالذكر الكثير من الكتاب والاعلاميين الخليجيين وبعضهم أطل من على فضائيات عراقية. جلبت انتباهي حملة قادها خليجيون على توتير تصب زيتا على نار أزمتنا الداخلية.

اطلب من العراقيين النجباء ان لا يكونوا جسرا تعبر عليه اجندات الغير التي تريدنا ان نتقاتل.
العرب والكرد اخوة ، واخوتنا أقوى مما يريده المتعصبون من كل الأطراف.

جلب انتباهي انزلاق اصدقاء ومعارف وكتاب من اهلنا الأكراد مع موجة شتم الشيعة. صدق من قال: (عند الشدائد تعرف الاخوان). اقول لاخوتنا ومن عاشوا بيننا، وكنا كأهل، وتنكروا لكل سنوات العشرة والاخوة التي عشناها، وتبنوا موقفا أشد من موقف السيد برزاني من الاستفتاء سؤالي لكم اخوتي وأصدقائي.
ماذا لو تراجع او فشل السيد مسعود في الاستفتاء باي وجه ستقابلوننا وماذا ستقولون ؟.

“ياموطناً عاثَ الذئابُ بأرضهِ … عهدي بأنكَ مربضُ الآسادِ” رشيد سليم الخوري الشاعرالقروي

“ومن لم تكنْ أوطانهُ مفخراً لهُ … فليس له في موطنِ المجدِ مفخرُ” عبد المحسن الكاظمي

1596total visits,3visits today

الكاتب shababek

shababek

مواضيع متعلقة

تعليق واحد على “رئيس جيبوتي يتوسط بين بغداد واربيل”

  1. سبب الازمة هم الشيعة وتوافقات ما بعد 2003 راهن الشيعة والسنة على البرزاني كانة حصان طروادة المنقذ…لكنة خذل الاثنين ..جعلوا من البرزاني قطب تنجذب لة كل الاطراف وهذا مخطط لة من قبل امريكا واسرائيل ..لكن غباء العرب وعدم وجود رجال دولة لهم سنراتيجية بناءة جعلهم الان في حرج اما جمهور العرب الشيعة والسنة..الاستفتاء جس نبض للشارع العربي المعجب بالتجربة الكردية ..ان لم تجهض من الان ستعود لاحقا ..اجهاضها يجب ان يكون قوي ومزلزل ..ويجب ان يعاقب علية البرزاني ..من خلال جر الاحزاب الكردية الاخرى المناهضة للاستفتاء واعطائها نفوذ على البرزاني ..رئيس الجمهورية يجب ان يقال يوم 25 وهو يوم الاستفتاء حسب الدستور لان لم يحافظ على الدستور…تغير قانون الانتخابات وجهل الحكومة المركزية اقوى بالاعتماد على حكومة الاغلبية .. التحالف الشيعي السني يجب ان يبدا الان ..من يفوز بالتنتخابات هو من يعين رىيس الوزراء والبرلمان والجمهورية ..التوافقات يجب ان تنتهي والحاصصة يجب ان تقبر بهذا يخلص العراق من الخونة والسراق ..مجالس المحافظات يجب ان تدمج ومن يفوز بالاغلبية هو من يعين مجالس المحافظات . اذا لم يحصل هذا سنبقى بنفس الطاسة والحمام نغتسل اوساخنا

اترك رداً