العمليات المشتركة تصدر بيانا بشأن صحفي كردي عمل على “صناعة قصص” لتشويه سمعة العراق للحصول على لجوء

img

المكطم انور الحمداني نعق سنوات من اجل اسقاط حكومات المالكي خدمة لمسعود برزاني

اصدرت قيادة العمليات المشتركة، الاثنين، بيانا بشأن صحفي عمل على “صناعة قصص” للاستفادة منها من اجل الحصول على لجوء، فيما دعت المؤسسات الإعلامية الغربية والمؤسسات التعليمية الى توخي من هذا المفبرك.

وقالت القيادة في بيان صدر عنها وتلقت السومرية نيوز، نسخة منه انه “بعد القصص التي نشرت في معظم وسائل الاعلام العالمية والتي كان مصدرها الصحفي علي أركادي، تود ان توضح القيادة ان هذه الصحفي عمل على صناعة قصص للاستفادة منها في الحصول على لجوء مع تورطه في تعذيب أشخاص”.

واضافت انه “تم احالة الضباط والمنتسبين الذين ذكرهم في تقاريره الى التحقيق الرسمي، لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم”، مشيرة الى ان “الصحفي مطلوب للتحقيق كونه عمل واشترك لمدة اكثر من سنة دون ان يكشف او يبلغ عن اي انتهاك وهو بهذا متستر على الجرائم ان وجدت”.

واكدت القيادة ان “اللجنة التحقيقية مستمرة في عملها”، داعية كافة المؤسسات الإعلامية الغربية والمؤسسات التعليمية ومراكز البحوث الى “ان يتوخوا الحذر من هذا المفبرك الهارب من التحقيق”.

1565total visits,6visits today

الكاتب shababek

shababek

مواضيع متعلقة

3 تعليق على “العمليات المشتركة تصدر بيانا بشأن صحفي كردي عمل على “صناعة قصص” لتشويه سمعة العراق للحصول على لجوء”

  1. لا ليس هذه كل المشكلة
    بل انه سرق اجهزة تصوير من جهاز مكافحة الارهاب بقيمة ثلاثة الى خمسة الاف دولار من المقر بالموصل لان الجهاز عامله بكل احترام وهو صحفي لدا مجلة او جريدة دير شبيغل الالمانية
    وهرب الى اميركا والف قصص سخيفة على نازحين عروه وعروا كذبه الذي حاول اخذ اللجوء السياسي في اميركا
    والعراق دولة وحكومة وشعبا طالب بارجاعه الى القضاء ومازالت القضية في يد العادالة وتاثيرها على العدلية الامريكية التي منحته اللجوء ولا تعرف سوى اكاذيبه البايخة والسخيفة هكذا هو واقع الكرد الانذال ولفكهم الفيلين الاقذر والمسوخ

  2. الحلاوي

    انجازات بطل الانبطاح خادم داعش والانجاس الاكراد حيدر لعبادي والمجرم سليم الجبوري يطلقون سراح الارهابي الذي ارتكب جريمة عرس الدجيل ،ذباح الدجيل هذا الذي قطع ثددي عروس الدجيل بفتوى من مصري قتل اكثر من ٢٠٠ بريئ مغدور ورما بجثثهم بنهر دجله وحكم ب ١٧ مره بالاعدام تبناه سليم الجبوري وسلمان الجميلي واعادو محاكمته وتمت تبرئته، لذلك نرى دواعش المناطق الغربية وسنجاريقدسون حيدر العبادي لانه يخدمهم في قتل الشعب العراقي.

  3. الحلاوي

    عدنان الاسدي :
    من اخبرني بسقوط الموصل هو اسامة النجيفي ولم يبلغني بذلك قائد العمليات مهدي الغراوي ولا قائد العمليات المشتركة… !!
    و المالكي بريء من سقوط الموصل ولا يعلم بسقوطها …. و سبب سقوط الموصل هم الأهالي

اترك رداً

Protected with IP Blacklist CloudIP Blacklist Cloud