ملعون كردي: الأمن العالمي سيبقى مهددا طالما بقي العراق موحدا

img

أعتبر عضو برلمان إقليم كردستان دلشاد شعبان أن الأمن العالمي سيكون ‘مهدداً’ طالما بقى العراق موحداً .

شعبان توقع أن العالم سيستقبل قرار شعب كردستان برد فعل إيجابي في حال إجرائه الاستفتاء الاستقلال ، واصفا العراق الحالي بأنه لم يؤد أي دور في العالم سوى نشر ‘الإرهاب’ .

وقال شعبان في تصريح صحفي إن الأمن العالمي سيبقى مهدداً طالما بقي العراق موحداً ، معتبرا أن العراق تحول الى مصنع لإنتاج الإرهابيين ومركزا لتجمعهم وتنظيمهم ، حسب قوله .

1474total visits,3visits today

الكاتب shababek

shababek

مواضيع متعلقة

5 تعليق على “ملعون كردي: الأمن العالمي سيبقى مهددا طالما بقي العراق موحدا”

  1. هلا بقيادات لبن اربيل

    تمخض الكاكا فولد فأراً…الله يطيح حظك….لو ضارط احسنلك !

  2. الكرادي

    لو تدربوهم 30 سنه البشمركه يبقون جبناء ليس لديهم اراده على الجبال ركض 10 ارهاربين دخلو كركوك ماكدرتوا عليهم ملخوكم ان شاء الله الجيش العراقي يستعيد عافيته وشوفوا شراح يصير بيكم وكولوا عود اسرائيل دربتنه من كان بارق الحاج حنطه الله يرحمه من كنتوا تسمعون باسمه تركضون مثل الغزال على الجبال من الخوف تكولون جاك حارق بارق

  3. عاش العراق موحدا الى الابد

    هذوله مال انزال قوات خاصه—-واجمعهم باقفاص—-اول قفص بيه القزم وربعه–الكلب عميل الموساد مع الاسف راحت رجال الحامض السماكي–ضلت رجالن بالعصا تنساكي

  4. فروخ برزاني يشبهون جهال بباي البحار

    كل يوم يطلع لحيمي ويلوص بخرا……….. بقت عليك يا املط طرزاني عنده مسرور وزعرور وزرزور ….وطيزلكن جعب بريك

  5. ادعمو الحشد الشعبي

    منذ 1958 واسرائيل تدرب الاكراد وتدعمهم بالمال والسلاح ضد العراق لكنهم اصبحوا هباء منثور عندما اغلقت حدود ايران الشاه عام 1975 وقام الجيش العراقي بسحقهم وللاسف ليس للنهاية والكلب صدام لم يتمم ما كان عليه ان يقوم به وفي عام 1996 استنجد المسعور العميل الاسرائيلي بصدام وانقذه من قبضة الخنزير طالباني ولم تشفع لهم لا دعم الشاه ولا دعم اسرائيل وتدريبهم لعصابات البيشمركه هرب مئات الالاف من الاكراد عندما رمي عليهم طحين حنطة عادي جدا …. انهم.. ومهما تدربوا يبقون… الله خالقهم هيج ….وهذي عملية احراق العلم العراقي الهه نتائجها ويجي وكتها ولكل حادث حديث

اترك رداً

Protected with IP Blacklist CloudIP Blacklist Cloud