تدرب في أفغانستان.. منفذ هجوم اسطنبول يعترف

img

الزهور وصور الضحايا في موقع مخصص لتذكر قتلى هجوم اسطنبول

الزهور وصور الضحايا في موقع مخصص لتذكر قتلى هجوم اسطنبول

عيناه غائرتان تتأهبان للانقضاض كنمر قوقازي جائع، وعظام وجنتيه تقفزان للأعلى وله أنف مسطح أسفله فك بارز وذقن نحيف في وجه يشوبه الترقب والقلق، هذه أبرز ملامح “سفاح اسطنبول” الداعشي الأوزبكي عبدالقادر ماشاريبوف الذي تناقلت وسائل الإعلام صورته منذ وقت مبكر من تنفيذ الجريمة، حتى عثرت عليه السلطات التركية في شقة بحي “إيسين يورت” في اسطنبول.
وبالعودة إلى سحنة المجرم نجد أن في ملامحه من النظرة الأولى ما قد يغنينا عن الرجوع إلى صفات المجرمين، التي طرحها أستاذ الأنثروبولجيا الجنائية الإيطالي، سيزار لومبروزو، لأن تفاصيل وجهه الموميائية لا تحمل وداً وخالية من مشاعر الشفقة والرحمة، وتتشابه مع القتلة المتسلسلين في أفلام هوليوود.
“سفاح اسطنبول” ذو اليدين الملطختين بدماء (39) شخصاً ليلة رأس السنة قال عنه حسن خاشقجي (أحد الناجين من الحادثة) لـ”العربية.نت” في وقت سابق: “كان يصوب بدقة ويسير بخطى مجرم متمرس بين الطاولات وينتقي ضحاياه بعناية ويصيبهم في أماكن مميتة”، وبحسب المعلومات الواردة عن هذا المجرم فإنه من مواليد أوزبكستان وتلقى تدريباته الأولية في أفغانستان، ثم سافر إلى سوريا وخاض حروباً مع التنظيم المتطرف، وتشير تقارير إلى أنه متمرس في حروب العصابات، ووصل إلى اسطنبول متسللاً عبر “قونية” في الجنوب الغربي.

واعترف رجل أوزبكي الجنسية أوقفته أجهزة الأمن التركية في اسطنبول مساء الاثنين بتنفيذه هجوم ملهى رينا الذي أوقع 39 قتيلا ليلة رأس السنة الجديدة.

وقال محافظ إسطنبول واصب شاهين في مؤتمر صحافي الثلاثاء إن “الإرهابي اعترف بجريمته”، وإنه يدعى عبد القادر ماشاريبوف وولد عام 1983.

وتابع أن المعتقل “تدرب في أفغانستان ويتكلم أربع لغات”، واصفا إياه بأنه “إرهابي مدرب بشكل جيد”.

وكان المتهم قد اعتقل في شقة بحي اسن يورت في الشطر الأوروبي من إسطنبول بعد أن كان فارا منذ أكثر من أسبوعين.

وبعدما أفادت وسائل الإعلام في وقت سابق بأن الرجل كان برفقة ابنه البالغ من العمر أربع سنوات عند اعتقاله، أكد المحافظ أن الطفل لم يكن في الشقة عندما داهمتها السلطات، مشيرا إلى اعتقال عراقي وثلاث نساء يتحدرن من “إفريقيا ومصر” في الشقة ذاتها.

وأفاد مراسل قناة “الحرة” في اسطنبول بأن السلطات عثرت على 197 ألف دولار أميركي في منزل المشتبه فيه الذي يلقب بـ”أبو محمد الخراساني”.

وكشف شاهين من جهة أخرى أن نحو ألفي شرطي شاركوا في عملية تعقب المتورطين في الهجوم، مشيرا إلى أن الشرطة داهمت 152 موقعا وأوقفت 50 شخصا.

يذكر أن معظم قتلى الهجوم الذي تبناه تنظيم داعش، كانوا من جنسيات عربية.

 

واعتقلت السلطات التركية منفذ هجوم ملهى رينا الليلي في مدينة اسطنبول بتركيا الاثنين خلال عملية أمنية نفذتها في منطقة إيسينيورت، وفق ما أفاد به مراسل قناة “الحرة” علام صبيحات نقلا عن وسائل إعلام تركية.

وكانت وسائل إعلام تركية قد نشرت في وقت سابق أن منفذ الهجوم هو أوزبكي ينتمي لتنظيم الدولة الإسلامية داعش ويدعى حركيا “أبو محمد الخراساني”.

ونشرت صور للحظات الأولى لإلقاء القبض على المطلوب:

صورة المطلوب لحظة اعتقاله

صورة المطلوب لحظة اعتقاله

 

https://www.youtube.com/watch?v=N8U59RaSy-A

https://www.youtube.com/watch?v=C7AFLH5srjs

صورة المطلوب لحظة اعتقاله

854total visits,1visits today

الكاتب shababek

shababek

مواضيع متعلقة

2 تعليق على “تدرب في أفغانستان.. منفذ هجوم اسطنبول يعترف”

  1. الرحمة لي شهداء العراق ولا عزاء لي قتلا البارات والنوادي اليلية

  2. سابوا الحمار ومسكوا البردعة !

    سابوا الحمار ومسكوا البردعة !
    تركوا ابو بعر البغدادي وتمسكوا بهذا البائس…تركوا الاخوان ومدارسهم الوهابية السعودية وتناسوا اردوغان زعيم الاخوان خادم الصهيونيةالذي يرسل لنا الالاف المؤلفة كل يوم من امثال هذا المجرم من مغسولي الدماغ..

اترك رداً

Protected with IP Blacklist CloudIP Blacklist Cloud