الكويت تكشف معلومات مثيرة عن “مفجر الإسكندرية”!..كان يشتغل بالكاوييت

img

كشفت مصادر أمنية كويتية أن المتهم الرئيسي بتنفيذ تفجير كنيسة الإسكندرية في مصر كان يعمل محاسبا في الكويت، وقد تم ترحيله لمصر بعد التأكد من علاقته بتنظيم “داعش” الإرهابي.
إقرأ المزيد
أحد شعانين دموي في مصر: تفجيران بكنيستين وعشرات الضحايا والجرحى (صور وفيديو)

وأوضحت المصادر لصحيفة “القبس” الكويتية، أمس الاثنين، أن المتهم الرئيسي بتفجير كنيسة مارمرقس، دخل البلاد (الكويت) في أكتوبر 2016 بتصريح عمل في إحدى شركات التجارة العامة والمقاولات.

وأكدت أنه تم استدعاؤه من طرف جهاز أمن الدولة، بناء على معلومات وردته من نظيره المصري، وخضع لتحقيقات مكثفة حول علاقته بـ”داعش”، وبعد التثبت من تورطه، تم اتخاذ قرار ترحيله وتسليمه إلى سلطات بلاده.
واستغربت المصادر “إفراج الأمن المصري عن المتهم عقب تسلمه من الكويت، فالمعلومات التي جرى تبادلها بين السلطات الأمنية في البلدين، أكدت ضلوعه في الانتماء إلى داعش، وتواصله مع قياداته في الخارج، ومع ذلك أصبح حرا طليقا هناك”، حسب الصحيفة الكويتية.
وكان التنظيم الإرهابي قد أعلن في وقت سابق أن “أبو إسحاق المصري”، هو انتحاري الإسكندرية، و”أبو البراء المصري”، هو انتحاري طنطا.
وأبو إسحاق من مواليد سبتمبر 1990، من منيا القمح، حاصل على بكالوريوس تجارة، دخل إلى سوريا عبر تركيا العام 2013، أما أبو البراء، فهو من مواليد 1974 في كفر الشيخ، حاصل على دبلوم ثانوية صناعية، عمل سائقا وسافر إلى ليبيا ولبنان، وهو متزوج ولديه 3 أطفال، ودخل إلى سوريا أيضا العام 2013.

يذكر أن تفجيرين إرهابيين هزا كنيستي مارجرجس في طنطا ومارمرقس في الاسكندرية، وخلف عشرات القتلى والجرحى.

المصدر: صحيفة القبس

رُبى آغا
هذه المرأة تصدح بصوتها في وسط القاهرة ايام حكم مرسي ال ثاني..


1562total visits,4visits today

الكاتب shababek

shababek

مواضيع متعلقة

3 تعليق على “الكويت تكشف معلومات مثيرة عن “مفجر الإسكندرية”!..كان يشتغل بالكاوييت”

  1. الحلاوي

    دول الحمير دول الخليج تحاول تبرئت نفسها من دعم الارهاب،دول العالم كله يعرف ان دول الحمير دول الخليج هي المؤسس والداعم للتنظيمات الارهابية فلا تنفعهم التبريرات الكاذبة.

  2. ابن الكوفة المقدسة

    السيد القائد مقتدى الصدر (دام عزه)لايترك مناسبة الا وتكلم عن الميليشيات الوقحة ،وكنا نريد ان نعرف بالضبط من هي هذه المليشيات الوقحة والخارجة عن القانون ،ولله الحمد البارحة عرفناها عندما قامت بتطويق مطار النجف واثارت الرعب في نفوس الامنين واعتدت على منتسبي المطار،وادخلت المدينة المقدسة في حالة من الارباك الامني الشديد.فعلا لقد صدق سماحة مقتدى عندما تكلم عن سراياه واصفا اياها بالوقحة وهي فعلا وقحة ومجرمة لا تقيم وزنا للمقدسات ولا لارواح الناس.

اترك رداً