وزير الداخلية الجديد يلقي بأخيه في السجن

img

كشف المكتب الإعلامي لوزير الداخلية قاسم الأعرجي، الأربعاء، عن إقدام الأخير بسجن أخيه، لمحاولته استغلال قرابته منه لتحقيق مكاسب مادية.
وقال المكتب في بيان تلقت /موازين نيوز/ نسخة منه، إن “وزير الداخلية قاسم الاعرجي أصدرا أمرا بالقاء شقيقه في السجن، لمحاولته استغلال قرابته منه لتحقيق بعض الأمور التي تتعلق بالتعيينات في الوزارة”.
وأكد الأعرجي، بحسب البيان، على ضرورة أن “يكون الولاء للوطن والتفاني في العمل هو اساس التعامل في الوزارة”، داعيا إلى “الابتعاد عن مسالة القرابة والمحسوبية وغيرها من الامور المخالفة للقانون”.
وأوضح الوزير، أن وزارته “عازمة على تنفيذ العقوبات وفق القانون وتطبيقها على كل من يدعي انه على علاقة بالوزير او قريبا له ويستغلها لامور التعيينات وغيرها خلافا للقانون”

*************
“شقيق الغبان” احتل مرتبة الشرف متفوقا على “ابوشهد شقيق البولاني” .. بأستلام الرشوة !

كشفت مصادر بارزة في وزارة الداخلية، عن سلطة ونفوذ شقيق الوزير محمد الغبان، المدعو حسن سالم الغبان واستغلاله لمنصب شقيقه في تمرير صفقاته ومصالحه الشخصية.

وقالت المصادر التي تحفظت بالكشف عن هويتها ان ” يمتلك مدير مكتب الوزير ( شقيقه ) حسن الغبان سلطة كبيرة على أجهزة الداخلية ومؤسساتها الإدارية بكافة عناصرها تقريبآ “.
وأضافوا بأن ” شقيق الغبان يستغل منصب شقيقه في تمرير صفقاته بين أروقة مؤسسات الوزراة، حيث ان هنالك ملفات معطلة يتم تمريرها من قبله بأجبار موظفي الداخلية على مصادقتها واتمامها “، مؤكدين انه ” يستحصل مقابل تلك المعاملات مبالغ مالية طائلة”.
وذكروا بأن ” شقيق الغبان يعد الأكثر تعاطيآ للرشوة من شقيق الوزير الأسبق لوزارة الداخلية جواد البولاني ، المدعو ( أبو شهد ) “.
وعبرت المصادر عن امتعاضها من أداء وزارة الداخلية في ظل سطوة شقيق الغبان، وعدم وجود اهتمام من قبل الوزير، تجاه ما يمارسه شقيقه من ظلم واجبار لعناصر ومنتسبي وموظفي الوزارة”.
*******
شقيقا وزيرين يتراسلان …فارس الصوفي يجر الغبان الى مصير البولاني

نعمان الانصاري
بعث ابو شهد.. شقيق وزير الداخلية السابق جواد البولاني، رسالة الى ابي ياسر.. شقيق محمد الغبان.. وزير الداخلية الحالي، رسالة مفادها، أن الوزارة تدار ضمنا من قبل فارس الصوفي، وليس من الوزير، سواء في عهد البولاني ام الآن في عهد الغبان.

فالصوفي شخص جاهل.. أمي.. لايقرأ ولا يكتب، يهين ألوية وعقداء وسواهم، ممررا ما يشاء من عقود فاسدة، بواسطة جنجر (!؟).

أخي أبا ياسر.. أحيطك علما بالصوفي المعشعش في “الداخلية” كي لا تنهار على راس الغبان، الذي يدعي صداقة، معه، ممكن ان تؤدي به الى السجن، جراء إستغلال الصوفي لتلك الصداقة التي لا وجود لها في الحقيقة.

سبق ان دمر فارس وتابعته جنجر الامريكية، وزارة الداخلية، مستقويا بنوري المالكي والطريحي، يلوي ذراع الوزير.. أخي جواد وما زال الان يلوي ذراع شقيقك محمد الغبان، ممررا عقودا فاسدة، مستقويا بالمالكي الابن والطريحي ايضا وجوق مسؤولين يتساقطون تحت قدي جنجر مطوعين مناصبهم لرضاها.. يمنحونها صلاحياتهم لتخدم مصالح الصوفي، الذي قدم بها من الدنمارك؛ ليدير موقع “المسلة” الذي أنشأه سعيد الفحام، لدعم المالكي خلال الدورة الانتخابية الثانية، ولما إستغنى عنه الفحام بإنتهاء الانتخابات، أخرجه من بيته، ولم يبالِ الصوفي بذلك؛ لأنه معتمد على احمد والطريحي تتقدمهم ثلاثتهم جنجر! وما أدراك ما جنجر، إنها… يستر الله على أعراض الأبرياء…

وإستأجر منزلا من مسؤول كبير، بثمن يفوق قيمته الحقيقة كنوع من غسيل أموال؛ فهو يمسك معظم الرؤوس الرسمية من خصيتيهم، فتدارك شقيقك قبل أن يدرك شقيقي، الى حمل صفة “وزير سابق”

وقع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الخميس 9 فبراير/شباط، عددا من الأوامر التنفيذية الخاصة بمكافحة الجريمة المنظمة في الولايات المتحدة.

وقال ترامب في كلمة ألقاها خلال مراسم تأدية جيف سيشنز، وزير العدل والنائب العام الجديد، اليمين الدستورية ليتولى صلاحياته: “أولا، أسند إلى وزارتي العدل والأمن القومي مهمة اتخاذ جميع الخطوات المشروعة لكسر شوكة العصابات الإجرامية التي انتشرت في بلادنا والتي تقتل شبابنا وأناسا آخرين كثيرين”.

كما أشار الرئيس الأمريكي في أمر تنفيذي آخر إلى تكليف وزارة العدل بتشكيل فريق عمل معني بتقليص عدد الجرائم العنيفة المرتكبة في الولايات المتحدة.

وبموجب أمر تنفيذي ثالث ستقوم الوزارة بتنفيذ خطة موجهة نحو ضمان سلامة عناصر الأمن وحمايتهم من الاعتداءات. وقال ترامب بهذا الصدد: “ما يحدث لرجال أمننا الرائعين عار حقيقي.. إنه شيء لا بد من إيقافه فورا”.

وأضاف الرئيس الأمريكي أن “مراسم اليوم توجه رسالة واضحة إلى أعضاء العصابات وتجار المخدرات الذين يطاردون الأبرياء، مفادها: أيامكم معدودة ونحن ندخل عصر العدالة الجديد”.

المصدر: تاس

قدري يوسف

2038total visits,1visits today

الكاتب shababek

shababek

مواضيع متعلقة

10 تعليق على “وزير الداخلية الجديد يلقي بأخيه في السجن”

  1. قاسم خوش زلمة ابن حمولة وما برضا بالعايزة الله يكثر من امثالك الطيبين واليخافون الله يحترمون شعبهم

  2. حنضل ابن شكرية

    للدعاية فقط شوفيني أني نزيه حتى أخوية ما اعترف بيع

  3. يوجدوالى هذا اليوم مواطنين عراقيين اكفاء ونزيهين ويستطيعون ادارة وزارة الداخليه والخارجيه والدفاع ويقدمون الى الشعب العراقي خدمات مريحه ويرضى الله والشعب عليها ولكن هذا الامر لايعجب الغرب والمحتل والى هذا السبب يريد الغرب ان تستمر الفوضى الخلاقه بنهجها الهمجي والغير انساني بتحطيم عنفوان وشهامة واخلاص ابناء العراق الغيارى وكذلك انتزاع اي وازع وطني بقى لدى الشعب العراقي وان امريكا وعملائها يتركون عملاء الغرب يتسيدون بمناصب اداريه سياديه لغرض نشر الفوضى في العراق وبالتالي تستطيع امريكا وقواتها العسكريه من البقاء في العراق تحت عذر بانها تريد محاربة الارهاب والفساد القائم في العراق , ان الحشدالشعبي ومن خلال حكومة الاغلبيه يستطيعون ان يشذبوا دوائر الدوله وكل المرافق الاداريه والسياسيه وخلال شهر زمان لا غير والى هذا السبب اصبح الغرب اول منادي لفرض التسويه والمصالحه الوطنيه والى هذه اللحظه لا يعرف احد ماهي المصالحه ومع من وكل ممثلي الشعب العراقي موجودين في البرلمان وكل مرافق الدوله العراقيه .

  4. اسم الله بالطبك , بعد سيادة الوزير ما باشر بوظيفته الخرافيه وشو هل السرعه القصوى استطاع اخو الوزير من ادارة الوزاره وياخذ رشاوي من المواطنين لغرض تمشية معاملات تشغيلهم ؟ على ما اعتقد باشر اخونا الوزير بعمليات رشوه ومحسوبيه ومنسوبيه وغيرها وكانت غير مدروسه بعنايه وانكشفت بسرعه فكان كبش الفداء اخو الوزير والمثل يكول بالفرس ولا بالفارس .

  5. هاي الوزاره والتي تسمى داخليه كان مايشغلها الا شخص دارس حقوق وكلية الشرطه وسياسه وله المام في علمالنفس والاجتماع وغيرها من مستلزمات هذه الوزاره في الفتره الاخيره ظهر جمله من سقط المتاع واخذ يدير هذه الوزاره والظاهر انها تشترى وتبتاع شانها شان الوزارات الاخرى . وهذه الوزاره لومنطينها للشركسيه لو الى مها جريده ولو بنات اتحاد القوى الله يستر من كلمة قوى طبعا لكان احسن لان الشركسيه ما تريد احد يتصل بيها بالوزاره بس الاسود ابو قرباج ومها تريد تنام بهدوء وتحلم بالسيد يجي عليها بالطيف حتى يزيد ايمانها النقشبندي .

  6. كنعان شــماس

    وماذا عن المبدا (( الاقربون اولى بالمعروف )) المبدا الطامــــــــــــــــــة التي نكب به الخليفة عثمان فثار عليه الصحابة واولادهم وقتلوه شــــر قتلة والقوا جثته في مزبلة ورفضوا دفنها في مقابر المسلمين يحتمل السيد الوزير لايمارس ( التقية ) مع ان من يمارس التقية حتى لو اشعل راسه شـــــمعة لايصدقه الا الاغبيـــــــاء . الذي يلقي في السجن في اي دولة تحترم القانون هو الحاكم او القاضي وليس من صلاحية اي وزيــر وهذه اول مخالفة للدستور وكل ملحقاته القانونيـــة . ملاحظة السيد الوزير قد اقسم على احترام وتطبيق الدستور وهذه اول مخالفة للدستور تقتضي توبيخـــة او اعفائه من وظيفة الوزير

  7. أبن دجلة البغدادي

    هؤلاء المسؤولين جميعهم حرامية وسارقي قوت الشعب العراقي المظلوم
    ويجب محاكمتهم وتقديمهم الى العدالة لينالوا جزائهم العادل.
    انهم جميعا فاسدون بامتياز.

اترك رداً