الكشف عن مضمون رسالة أحد مدبري هجوم 11 سبتمبر إلى أوباما

img

خالد شيخ محمد باكستاني يحمل الجنسية الكويتية مثل الكثير من الباكستانيين مثل عبدالله النفيسي وغيره…هذا الرفيك يتكلم عن القتل وسفك الدماء..لو كان صحيح مايقوله فلماذا اصبحوا اداة بيد امريكا وحلفاء لها مع ال سعود والوهابيين الخليجيين ومعهم شلة الارهاب من مصريين وفلسطينيين واخوان مسلمين من كل الجهات…
مافعلوه في سوريا والعراق دليل قاطع على انهم صناعة امريكية بامتياز واحدى الاسلحة الفتاكة التي تملكها امريكا من اجل فرض ارادتها…شيخ محمد الباكستاني ورهطه ..عبارة عن عصابات تمردت على اسيادها بعد ان اكتشفت انها عبارة عن اداة قتل بيد الاخرين وهذا ما فعله المقبور بن لادن وصدام وتقريبا اردوغان لولا طوق النجاة الذي قذفه له الروس من اجل الظفر بخدماته الاجرامية…اما شلة حكام خليج النفط …فهم بالاصل المؤسسين الاوائل لهذا القتل والتامر والنهب لثروات المنطقة..امريكا مهما عملت تبقى دولة تبحث عن مصالح شعبها وهي كالصياد يبحث عن صيد ثمين ..فلا تهم رسائل هذا المعتوه الكويتي الباكستاني الاصل والمتجنس بجنسية الكويت واهل المنطقة لازالوا بدون وغرباء حسب قوانين حكام الكويت…
دولة افغانستان كانت دولة شيوعية بعد ان كانت مملكة…ولكن ماحصل يثبت ان المعركة بين الغرب والاتحاد السوفيتي حصلت في ارض افغانستان..والخاسر الوحيد فيها هو شعب افغانستان ودول المنطقة معه…فقد درس الكثير من اطباء ومهندسي افغانستان في الدول الاشتراكية السابقة وكانوا من المتفوقين على بقية الاجانب…الان توجد طالبان وهي حركة تنتمي الى عصور ماقبل الجاهلية…حيث تدمرت الدولة واصبحت مأوى للمجرمين الارهابيين الاميين…
***

كشفت وسائل إعلام أمريكية عن مضمون رسالة أحد “الرؤوس المدبرة” لأحداث 11 سبتمبر، وهو خالد شيخ محمد، التي وجهها للرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما.

وذكرت صحيفة “ميامي هيرالد”، الخميس 9 فبراير/شباط، أن شيخ محمد حمّل، في رسالته، واشنطن المسؤولية عن أحداث 11 سبتمبر، وذلك من خلال سياستها الخارجية، التي “قتلت الناس الأبرياء في كل العالم” حسب تعبيره.

وأوضح شيخ محمد، في رسالته، أن الولايات المتحدة هي من بدأت الحرب، قائلا: “ليس نحن من بدأ الحرب ضدكم”. ووصف أوباما بـ”رأس الأفعى”، ورئيس “دولة الظلم والاستبداد”.

وقد كتبت الرسالة عام 2015، وفيما رفض المشرفون على سجن غوانتانامو الذي يقبع فيه شيخ محمد، تسليمها، واقفت المحكمة العسكرية على ذلك بعد طلب من محامي السجين.

وأشار خالد شيخ محمد القابع في غوانتانامو، والمحكوم عليه بالإعدام، إلى أنه لا يخشى حكم الإعدام أو السجن المؤبد، مؤكدا أنه “لن يطلب العفو أبدا”.

وحسبما ذكر محاميه، فإن شيخ محمد بدأ في كتابة هذه الرسالة عام 2015، بالتزامن مع الحرب التي شنتها إسرائيل على قطاع غزة.

وخالد شيخ محمد، كويتي من أصل باكستاني، كانت السلطات الأمريكية تعتقد أنه ثالث أبرز قادة تنظيم “القاعدة” قبل اعتقاله في مارس/آذار 2003، وتم احتجازه في مكان مجهول قبل تحويله إلى سجن غوانتنامو.

المصدر: وكالات

نادر همامي

917total visits,1visits today

الكاتب shababek

shababek

مواضيع متعلقة

2 تعليق على “الكشف عن مضمون رسالة أحد مدبري هجوم 11 سبتمبر إلى أوباما”

  1. امريكاومن اسس اول قراها هم يكرهون الدين الاسلامي وال بيت الرسول من ناحيه طائفيه غرضهم كغرض ال سفيان لان المكون السائد في امريكا هو من نفس مكون ال سفيان وال مرخان وال موزه والى هذا السبب سعت الماسونيه الى بناء تنظيم الوهابيه والاخوان المسلمين قبل ان تظهر اسرائيل كي يكون نظام ال منتغمري الوهابيين حماة هذا النظام وان كل من التقى مع تنظيم الوهابيه من افغان وشيشان وبربر هم يكرهون المكون العربي ويلتقون مع مكون ال مرخان الوهابي ولكن حين اكتشافهم بان امريكا حرفت سير طريق الارهاب عن اسرائيل وصبت نار غضبه على الشعب العربي والمسلم اثار هذا الامر حفيظة الارهابيين ولكن بعد فوات الاوان وهم يحاربون في العراق الى هذه اللحظه ياتي ذلك من باب كره الوهابيه وداعش بالشيعه والعرب اليمانيون .

  2. وهل يحتاج اوباما او غيره من اتى الى قيادة الغرب بان يعرف رد الباكستاني المستعرب ؟ لا لان الارهاب ونظرية الوهابيه الارهابيه وضعها الغرب ومنذ ضعف خلفاء الدوله العباسيه وظهور ائمة جوامع اكراد اشترتهم الماسونيه كي يفتوا فتاوي لا تقل عهرا عن فتاوي شيوخ الوهابيه المعاصرين هنيئا للغرب بصناعتهم الارهابيه والتي سوف ترد عليهم من قبل عملائهم اعداء الاسلام والعرب .

اترك رداً

Protected with IP Blacklist CloudIP Blacklist Cloud