“عوانس” الجزائر أكثر من عدد سكان 5 دول عربية

img


كشفت إحصاءات عن زيادة عدد النساء غير المتزوجات في الجزائر بنحو 200 ألف سنويا، حيث ارتفع عددهن إلى 11 مليون امرأة عانس، وهو الرقم الذي يفوق عدد سكان 5 دول عربية، وفقا لتقارير صحفية.

وأوضحت صحيفة “النهار الجديد” الجزائرية، أن معدل العنوسة في البلاد على النحو التالي: 11 مليون عانس فوق سن 25 عاما، بينهن 5 ملايين فوق سن 35.

وكشفت الأرقام الرسمية المعلنة من طرف الديوان الوطني للإحصاء الجزائري قبل نحو 3 سنوات، عن وجود 4 ملايين فتاة لم تتزوج بعد رغم تجاوزهن سن الـ 34.

وفي إحصاء آخر، وقعت 56 ألف حالة طلاق في الجزائر عام 2016، كما جرى إحصاء نحو 41 ألف سيدة مطلقة عاملة.

وتسجل أعلى حالات الطلاق لدى المتزوجين في الفئة العمرية من 20 إلى 30 عاما.

1414total visits,2visits today

الكاتب shababek

shababek

مواضيع متعلقة

3 تعليق على ““عوانس” الجزائر أكثر من عدد سكان 5 دول عربية”

  1. ليس فقط في الجزائر وشمال افريقيا بل في اغلب الدول الاسلاميه والتي انتشر بها الفكر الوهابي والذي يسمى سلفي ومن الملاحظ ان فتيات شمال افريقيا اغلبهم يمارسن الجنس بدون زواج لانهن عارفات بان مستقبلهن العنوسه واذا سالهم احد الغرباء عن هذا الوضع تقول له الفتاة وبدونحياء –ياخي تريدني ما اتمتع بحياتي في شبابي الى ان اموت ؟ — ان شباب شمال افريقيا حين تطرح عليه لماذا لايتزوج من فتاة من وطنه راسا يقول ياخي انت ما تعرف انهن بغايا , ان هذا الامر خطط له من قبل الماسونيه ومنذ قرون مضت ولا يمكن اصلاح هذا الشان لان الماسونيه متغلغله في اواسط المجتمع وبصوره واسعه وبالرغم من سيطرة الماسونيه على مقدرات هذه الشعوب فانها لم توفر الى الشباب فرص التعليم او العمل وهذين الشرطين هم اساسيان لبناء عائله وان الفكر الوهابي طرح الى شباب هذه الاقطار فكرة جهاد النكاح فاتخذ منها الشباب غرض الى اللهو وقضاء حاجته الرومانسيه وبدون مصرف وكلنا يعلم ان رشيد ورشيده ياتون الى اوربا بدون محفظة نقود لانهم مفلسين و بشرهم علماء الوهابيه ان السرقه من الفرنجه حلال وهو جهاد في ارض الغربه , من لعن الله الوهابيه وحركة الاخوان المسلمين لانها زرعت الفساد والجريمه بين صفوف المسلمين .

  2. المنشوره صورته اعلاه وهو مفتي الناتو بدء حياته يوعظ ابناء شمال افريقيا حين زيارته الى مواخير الماسونيه هناك ومن بعد الوعظ تاتي اليه المعجبات بكلماته الرنانه عن الفضيله والتعفف ولكنه بما لديه من مال ولباقة الحديث يعمل الفاحشه مع القاصرات وبنفس الوقت يمهد لها السبل لغرض مغادرة وطنها والتوجه الى ساحات العمل الحر لانها جميله وقد وقع بحب كثير من القاصرات لانهن بهرن مزاج ورغبة مفتي الناتو وخادم موزه وقد تزوج من اكثر من واحده ولكنه هجر زوجاته الجزائريه والمغربيه لان بعض الاقطار الاخرى اعطته هديه اجمل من السابقه والى هذا السبب هو يعاني هذا الدعي القرضاوي من عدة دعاوي موجوده في المحاكم الشرعيه وتشمل اكثر من قضيه شرعيه مابين اغتصاب وطلاق والمساعده الماليه للزوجه المطلقه وهو يخاف من السفر الى الجزائر وغيرها من الاقطار والتي اساء السلوك بها .

  3. مو فقط بشمال افريقيا العنوسه . حتى بالعراق و اكبر دليل ميسون الدملوجي ام الكياسه

اترك رداً